النبيل الأكبر

ABN Bahá'í News :

ABN NEWSكان ضمن تلاميذ الشيخ مرتضى، المجتهد الشهير في النجف الأشرف، شخص لا نظير له

يُدعى آقا محمد القائني الذي لقّبَهُ حضرة جمال القدم ب‍ِ النبيل الأكبر، وكان هذا الشخص الجليل

متفوِّقاً على جميع تلاميذ ذلك المجتهد بدرجة أن معلِّمَهُ قد استثناه ومنحه إجازة الاجتهاد مع أن

المرحوم الشيخ مرتضى لم يَمنَح أحدًا إجازة الاجتهاد غير هذا التلميذ. وفضلاً عن كل هذا فقد كان

النبيل الأكبر غزير المادة مُتمَكِّناً من حكمة الإشراقيين ومباحث العرفاء وأنواع المعارف الشيخيّة

والفنون الأدبية بدرجة تفوق حدالوصف.وبالإجمال: كان شخصاً جامعاً قويّ الحجة والبرهان وقد

أصبح شعلة رحمانية وسراجاً مضيئاً وعطَّر مشامَّهُ بنفحات القدس واستنار بنور الهدى بإيمانه

بالبهاء فأوقد في مشكاة وجوده مصباح الوجد الكليّ والشغف والوله حتى صار كالحوت السابح في

خضمّ العشق المتماوج.وبعد أن نال درجة الاجتهاد بكمال التفوق من شيخه ذهب إلى بغداد حيث فاز

بشرف اللقاء (لقاء حضرة بهاءالله) واقتباس الأنوار من شجرة السيناء المباركة وما لبث أن استولت روح

الأمر على جميع أركانه ودبَّتْ في عروقه حمية الإيمان بدرجة جعلته في هياج مستمر.حضرة النبيل

قصد بعد ذلك إيران وألقى عصاه في إقليم خراسان حيث أدّى له أمير إقليم قائن نهاية الاحترام في أول

الأمر معتبرًا حضوره معنَماً لا يقدّر حتى اعتقد الأهلون أن نفس الأمير صار مغرماً بجناب النبيل ومن

عُشّاقِهِا المتعلِّقين به لعظيم فصاحته وعلو كعبه في مختلف العلوم والفنون وهذا أدّى أيضاّ إلى احترام

الجميع للنبيل “والناس على دين ملوكهم”. فمرّت عدة أيام على حضرته كان خلالها مغمورًا بالتعزيز

والاحترام ومع كل هذا، فلم يقدر على كتمان الحقيقة التي أشعلتها في فؤاده نار محبة الله الموقدة

وتملَّكتهُ عوامل الحيرة والاندهاش بدرجة أنَّهُ ترك جميع الأعمال وأخذ في خرق الحجبات بما استطاع

من قوة على حد قول القائل: (ما ترجمته):

جاهدت بكلّ قواي حتى ألبس من العشق ثوباً غير أني ذبت في طريقي وأقمت على النفس حرباً

لمزيد من التفاصيل تابعوا صفحة ABN NEWS علي الفيسبوك

https://www.facebook.com/ABN.ArabicNews/

Source : ABN Bahá'í News

For more details, followed ABN Bahá'í News Facebook Page

https://www.facebook.com/ABN.BahaiWorldNews/

اكتب ايميلك هنا Enter your email address:

Delivered by FeedBurner

To get a copy of this article or to contact the administration of the site .. Write to the editorial department on this email abnnews.net@outlook.com

This website is independent ... and is NOT the official site of the worldwide Bahá'í community.. and it is issued by an independent media agency for a major press company specializing in the field of journalism and media. We are specialized in the field of journalism and media .. This site is one of the publications of an independent European media institution with dozens of versions of the media read and audio-visual .. We offer the news and the abstract truth, as a team working one aim to serve the human world, away from appearing and polishing.

هذا الموقع مستقل ..وغير تابع للموقع البهائي العالمي .. ويصدر عن جهة اعلامية مستقله لشركة صحفية كبري متخصصة في المجال الصحفي والاعلامي . وهذا الموقع هو أحد اصدارات مؤسسة اعلامية أوروبية مستقلة لها عشرات الاصدارات من وسائل الاعلام المقروءة والسمعية والبصرية .. ونقدم الخبر والحقيقة مجردة من الأهواء الشخصية كفريق عمل واحد هدفه خدمة العالم الانساني بعيدا عن الظهور والتلميع.

Be the first to comment

Leave a Reply