عاجل – السلطات في اليمن تفرج عن 54 معتقلا بهائيا ً

ABN Bahá'í News :

ABN NEWS./ أكد عبدالله العلفي الناطق بإسم بهائيي اليمن أن السلطات في صنعاء أفرجت عن 54 معتقلا من إجمالي 68 تم اعتقالهم أثناء تنظيمهم ملتقا شبابيا كان يتم تنظيمه سنويا بشكل رسمي.

وقال العلفي: “إنه تم إجبار المفرج عنهم على كتابة التزام خطي بعدم ممارسة أية أنشطة بهائية وقدموا بذلك ضمانات تجارية، فيما لايزال 14 فردا قيد الإعتقال لم يتم الإفراج عنهم بعد”.

Subscribe to our YouTube TV channel from here اشترك في قناتنا التليفزيونية على YouTube TV من هنا در اینجا در کانال تلویزیونی YouTube TV ما مشترک شوید

وذكر القيادي البهائي أن السلطات في صنعاء لم توجه أية اتهامات تذكر للذين تم اعتقالهم، وهم حتى الآن لايعلمون أسباب تعرضهم للإعتقال.

كان جهاز الأمن القومي التابع لجماعة الحوثي في صنعاء قد قام باعتقال 68 بهائيا قبل نحو أسبوعين كانوا ينظمون ملتقى شبابيا بمقر إحدى المنظمات المدنية.

ودعت نائبة مدير منظمة العفو في الشرق الأوسط، الحوثيين إلى التوقف عما اعتبرته “تحرشهم بالأقليات واحترام الحق بالحرية الدينية”، وقالت ماغدالين المغربي إن التوقيفات الاعتباطية للبهائيين لمجرد القيام فقط بحضور حفل سلمي، هي ممارسات غير مبررة على الإطلاق، وتعتبر انتهاكا للحريات الفردية والدينية.
وقالت منظمة العفو الدولية إن جماعة الحوثيين المسلحة التي تسيطر على أجزاء من اليمن يجب أن تطلق سراح جميع الأشخاص من أتباع الديانة البهائية المحتجزين بدون تهمة في العاصمة صنعاء، وهو ما يمثل حالة اضطهاد فاضح لأقلية دينية.

ففي 10 أغسطس/آب قام مسلحون ملثمون تابعين لمكتب الأمن القومي (جهاز المخابرات)، الذي يعمل يداً بيد مع السلطات الحوثية المسلحة، بمداهمة ورشة عمل شبابية كان يعقدها بهائيون والقبض على 65 شخصاً، بينهم 14 امرأة وستة أشخاص دون سن الثامنة عشرة، بدون إبراز مذكرات اعتقال. وقد تم تنفيد المزيد من الاعتقالات أمس.

وقالت ماغدالينا مغربي، نائبة مدير برنامج الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بمنظمة العفو الدولية: “إن الاعتقالات التعسفية للبهائيين لمجرّد حضورهم نشاطاً مجتمعياً سلمياً أمر غير مبرر على الإطلاق، وهذا ليس سوى المثال الأحدث على اضطهاد السلطات للأقليات الدينية.”

“ويتعين على الحوثيين وضع حد لمضايقة الأقليات واحترام الحق في حرية المعتقد- وهو حق منصوص عليه في دستور البلاد وفي القانون الدولي.”

وقد أُطلق سراح بعض االمشاركين الذين اعتُقلوا، بينما استُدعي الأخوان السقاف- وهما زوجا امرأتين معتقلتين- إلى مكتب الأمن القومي في وقت لاحق، ومن ثم اعتُقلا. ولا يزال 27 شخصاً منهم محتجزين لدى مكتب الأمن بدون السماح لهم بالاتصال بمحامين أو بعائلاتهم….المزيد

لمزيد من التفاصيل تابعوا صفحة ABN NEWS علي الفيسبوك

https://www.facebook.com/ABN.BahaiWorldNews/

Source : ABN Bahá'í News

For more details, followed ABN Bahá'í News Facebook Page

https://www.facebook.com/ABN.BahaiWorldNews/

اكتب ايميلك هنا Enter your email address:

Delivered by FeedBurner

To get a copy of this article or to contact the administration of the site .. Write to the editorial department on this email abnnews.net@outlook.com

This website is independent ... and is NOT the official site of the worldwide Bahá'í community.. and it is issued by an independent media agency for a major press company specializing in the field of journalism and media. We are specialized in the field of journalism and media .. This site is one of the publications of an independent European media institution with dozens of versions of the media read and audio-visual .. We offer the news and the abstract truth, as a team working one aim to serve the human world, away from appearing and polishing.

هذا الموقع مستقل ..وغير تابع للموقع البهائي العالمي .. ويصدر عن جهة اعلامية مستقله لشركة صحفية كبري متخصصة في المجال الصحفي والاعلامي . وهذا الموقع هو أحد اصدارات مؤسسة اعلامية أوروبية مستقلة لها عشرات الاصدارات من وسائل الاعلام المقروءة والسمعية والبصرية .. ونقدم الخبر والحقيقة مجردة من الأهواء الشخصية كفريق عمل واحد هدفه خدمة العالم الانساني بعيدا عن الظهور والتلميع.

Be the first to comment

Leave a Reply