البهائيون حول العالم يواصلون احتفلاتهم بالعيدين الاعظمين – بهاء الله (1817-1892)

الروضة المباركة (مرقد حضرة بهاء الله) بالبهجة، أقدس بقعة على الأرض للبهائيين.
الروضة المباركة (مرقد حضرة بهاء الله) بالبهجة، أقدس بقعة على الأرض للبهائيين.

ABN Bahá'í News :

ABN Bahá’í News  عواصم العالم – يواصل البهائيين حول العالم احتفلاتهم بالعيدين الاعظمين وهما عيد مولد حضرة الباب .. وعيد ميلاد حضرة بهاء الله .. في الاول والثاني من نوفمبر ويطلق البعض علي هذا العيد بعيد المولدين ، او عيد المظهرين التوأمين او عيد المولودين التوأمين .. اشارة الي رسالتي حضرة الباب وهي الرسالة البابية والتي بشرت برسالة حضرة بهاء الله وهي الديانة البهائية .. الاكثر والاوسع انتشارا في العالم الان .

وكان البهائيون في البلدان الشرقية يقومون حتي 2014 م  بإحياء ذكرى المناسبتين حسب التقويم الهجري كما مدرج تحت ، ولكن إبتداءً من 2015 م اصبحت تواريخ الاحتفال موحدة في العالم البهائي سواء في الشرق أو في الغرب

حضرة بهاء الله – المربي الإلهي (1817-1892)

على مرّ التاريخ، تجلّى الله على البشرية من خلال سلسلة من الرسل أسس كل واحد منهم دينًا عظيمًا. ومن ضمنهم سيدنا إبراهيم وكريشنا وزردشت وموسى وبوذا وعيسى ومحمد عليهم السلام.

أقرب هولاء الرسل إلينا عهدًا هو حضرة بهاءالله الذي جاء بتعاليم روحانية واجتماعية جديدة تتوافق وعصرنا الحديث. علّمنا بأن هناك إله واحد، أن الأديان جميعًا من عند الله، وأن الوقت قد حان للبشرية لكي تدرك وحدتها وتتآلف.

الصور المرفقة تلقي نظرة خاطفة على الحياة الإستثنائية لحضرة بهاءالله، “المظهر الإلهي” لهذا اليوم كما تشير إليه الجامعة البهائية العالمية. تقدم هذه الصور سيرة حياته الثمينة: مولده، المدن التي نفي إليها، السجن الذي حبس فيه طوال سنتين، ومثواه الأخير. مرفق أيضا نماذج من خط يده، آثار من حياته الجديرة بالإهتمام، وصور للحدائق الجميلة في الأراضي المقدسة التي فازت بقدومه.

ما لاتجدونه هنا هو صورة حضرة بهاءالله؛ فبالنسبة للبهائيين مقام وشأن حضرته رفيع إلى درجة تجعل صورته ثمينة جدًا. لذا لا تنبغي رؤيتها إلا في جو من الإحترام والوقار، ولا يمكن عرضها على نحو واسع، حتى في منازل البهائيين.

الخلفية التاريخية

في القرن التاسع عشر شهدت إيران والإمبراطورية العثمانية ضمن العالم الإسلامي ظهور حضرة بهاءالله والوقائع التي صاحبت ولادة دين جديد من عند الله.

أمْلت القيادة الصارمة لهتين السلطتين المركزيتين تحركات حضرة بهاءالله طوال حياته، بدءًا مما كان يُسمى فارس آنذاك، حيث كانت ولادته.

طفولة حضرة بهاءالله

وُلد حضرة بهاءالله، واسمه حسين علي، عام ۱۸۱۷م في طهران في إيران. كان والده، ميرزا بزرك النوري وزيرًا ثريًّا في بلاط الشاه ويرجع نسبه إلى ملوك فارس. في شبابه عاش حضرة بهاءالله حياة الأمراء، متلقيًا تعليمًا تركز في مجمله على فن الخط، الفروسية، الشعر الكلاسيكي، والسيافة.

لقد وصف حضرة عبدالبهاء أكبر أبنائه أوائل أيّام حياة والده قائلاً: “كان حضرة بهاءالله من نبلاء بلاد فارس. منذ طفولته كان متميزًا عن سائر الأقارب والأصحاب…وفي الحكمة والذكاء والعلم سابقًا عمره ومتفوقًا على من حوله. كان يُذهل كل من كان يعرفه من نبوغه السابق لأوانه. كان من المعتاد أن يقولوا “طفلاً كهذا لن يعيش طويلاً” نظرًا لاعتقاد العموم بأن الأطفال النابغين لا يَصِلون سن البلوغ.

حضرة بهاءالله في شبابه

كانت عائلة حضرة بهاءالله تملك عدة منازل، ومنها منزل في محافظة تاكر في مازندران.

حسب عادة تلك الأيام فإن حضرة بهاءالله، كابن شخص ذو نفوذ في الحكومة، لم يتلق تعليمًا منهجيًا. ولكن لمّا بلغ السن الرابعة عشرة اشتهر بدرايته الواسعة وعلمه الغزير، فكان يتكلم في أي موضوع ويحل أية معضلة تُعرَض عليه، ويتباحث في المجامع مع العلماء ويفسر المسائل الدينية المعضلة، وكان الكل ينصتون إليه بكل اهتمام.
أوائل سنين الرشد

بعد وفاة والده، لم يقبل حضرة بهاءالله منصب الوزارة الذي أرادت الحكومة أن تسنده إليه؛ وعندما علم رئيس الوزراء بذلك، قال: “اتركوه لنفسه فإن هذا المنصب لا يليق به.

أبو الفقراء»

بدلاً من أن يختار حياة السُّلطة والرخاء، فضّل حضرة بهاءالله أن يهب كل طاقاته للمشاركة في الأعمال الخيرية، فذاع صيته في أوائل ١٨٤٠م واشتهر بـ “أبي الفقراء”.

شغف بالطبيعة

كان حضرة بهاءالله يعشق الطبيعة ويقضي كثيرًا من أوقاته في الهواء الطلق. نقرأ في أحد بياناته: “الأرياف من عالم الروح والمدينة من عالم الأجساد.”

نصير غيور لدين جديد

في عام ١٨٤٤م ظهر شاب يُدعى سيد علي محمد في إيران مُعلنًا مجيء يوم الله الموعود الذي تنتظره جميع الأديان. أطلق على نفسه لقب “الباب”، لقد كان حقا بابًا إلى معرفة الله وإلى مرحلة جديدة في تاريخ البشرية. تعاليمه هزت كيان الدولة وانتشرت بسرعة فائقة بين معظم الشخصيات المرموقة في البلد. ألقى حضرة بهاءالله نظرة واحدة على كتابات حضرة الباب وصرّح قائلا: “…حقًا إن كل من يعتقد في القرآن ويعترف بمنبعه السماوي، ويتردد ولو لحظة في أن هذه الكلمات تحمل نفس القوة المحيية للأرواح، فإنه يخطئ في حكمه ويضل عن صراط العدل.”

منذ تلك اللحظة أصبح حضرة بهاءالله أحد الأتباع المخلصين لحضرة الباب.

معاناة حضرة بهاءالله في مازندران

في عام ١٨٤٨م حُبس حضرة بهاءالله في آمُل بمحافظة مازندران وتعرض للفلقة على قدميه لكونه من أتباع حضرة الباب. وكان حضرة بهاءالله قد ذهب إلى هناك في طريقه لزيارة الباببيّن المحاصَرين في قلعة الشيخ طَبَرْسي.

“في الأيام التي كنّا فيها في سجن أرض الميم (مازندران) سلّمونا يومًا بأيدي العلماء ومن المعلوم ما ورد عليّ منهم.”

الحكومة تصدر أمراً بإلقاء القبض على حضرة بهاءالله

استُشهد حضرة الباب في عام ١٨٥٠م وقُتل تقريبًا جميع كبار المؤمنين بواسطة رجال الدين المتعصبين و قوات الحكومة. لم يَلقَ حضرة بهاءالله المصير الذي لاقاه رفاقه، ولكنه اتُهم زورًا عام ١٨٥٢م بالمشاركة في محاولة الإعتداء على حياة الشاه. كان حضرته في قرية أفْچِه، قرب طهران، حين أُصدر الأمر بالقبض عليه وسجنه.
حضرة بهاءالله يواجه متّهميه

بعد أن تم التوقيع على الأمر الصادر بالقبض على حضرة بهاءالله، عَرَض عليه مريدوه حمايته من غضب الشاه الذي كان ينوي القضاء على حياته. لكن حضرة بهاءالله أبى أن يختبئ وامتطى خيله ذاهبًا لمقابلة متهميه.

أُجبر حضرته على أن يمشي عاري الرأس معرّضًا لأشعة شمس شهر آب المحرقة إلى أن وصل السجن في طهران، وعلى طول الطريق انهالت عليه الإهانات ورجمه المارّة بكل ما كان يقع في أيديهم.

كان هذا السجن يُدعى “سياه چال” (الحفرة السوداء)، وهو معروف بظلامه الحالك وقذارته وهوائه المتعفن الرديء.

وحي من الله

في سجن سياه چال تلقّى حضرة بهاءالله الوحي الإلهي للمرة الأولى.

وكتب حضرته فيما بعد: “إني كنت كأحد من العباد وراقدًا على المهاد، مرّت عليّ نسائم السبحان وعلّمني علم ما كان. ليس هذا من عندي بل من لدن عزيز عليم، وأمرني بالنداء بين الأرض والسماء.
حضرة بهاء الله – المربي الإلهي

عبر التاريخ وفّرت الأديان العظمى القوة الرئيسية الدافعة بالهوية الانسانية نحو الحضارة والمدنية ، وأطلقت الانضباط الذاتي لدى أتباعها وعززت فيهم التفاني والاخلاص والبطولة. وعلى المستوى الاجتماعي فقد تمت ترجمة الكثير من القيم والمُثل الأخلاقية الدينية إلى أنماط سلوك، وبنى وهياكل، تنظم العلاقات الانسانية وترتقي بحياتها الجماعية.

في كل عصر يبعث فيها مظهر إلهي كرسول من عند الله، يطلق قدرا أكمل من الإلهام لإيقاظ البشرية وتطويرها وتقدمها في المرحلة المقبلة. انسانٌ – لا يختلف عن الآخرين في مظهره – يصطفيه الله لينطق بلسانه. في هذا المقام نتأمل في موقف موسى عليه السلام ماثلا أمام السدرة المشتعلة، وبوذا عليه السلام يتلقى الهداية تحت شجرة بودا، وفي نزول روح القدس على عيسى عليه السلام على هيئة حمامة، أو في ظهور المَلك جبريل لمحمد عليه الصلاة والسلام.

في اواسط القرن التاسع عشر اختار الله حضرة بهاء الله لإيصال رسالة جديدة إلى البشرية. فعلى مدى أربعة عقود نزلت آلاف الآيات والرسائل والكتب من يراعه المباركة. في آثاره الكتابية هذه وضع الخطوط الرئيسية لإطار عمل يهدف إلى تطور حضارة عالمية تأخذ بعين الاعتبار البعدين الروحي والمادي لحياة الانسان.

“فو نفسه المحبوب ما اردت ان أكون رئيساً لمن على الأرض بل ألقي عَلَيهم ما امرت به من لدن عزيز جميل …”

— حضرة بهاء الله

عانى حضرة بهاءالله السجن والتعذيب والنفي طيلة أربعين عاما من أجل ايصال أحدث رسالة سماوية من الخالق إلى البشرية. واليوم، تزداد سيرته ورسالته اشتهاراً وانتشاراً على امتداد المعمورة. ملايين من البشر يتعلمون تطبيق تعاليمه في حياتهم الشخصية والجماعية من أجل اصلاح العالم.
صعود حضرة بهاءالله

وقع صعود حضرة بهاءالله في الساعات الأولى من ٢٩ أيار (مايو) ١٨٩٢م في قصر البهجة. وبعد مرور تسعة أيام تُليَت وصيته “كتابُ عهدي” التي عيّنت حضرة عبدالبهاء مرجعًا للبهائيين من بعده، وهي المرة الأولى في التاريخ التي يعيّن فيها مؤسس ديانة عالمية كتابةً وبوضوح من سيتجه إليه المؤمنون من بعده. ويُعتبر هذا الإعلان المحور الرئيسي لما يشير إليه البهائيون بـ “عهد أو ميثاق حضرة بهاءالله” وهو الذي مكّن أتباع الدين البهائي من أن يبقوا متّحدين حول سلطة مركزية واحدة لأكثر من قرن……المزيد
لمزيد من التفاصيل تابعوا صفحة ABN Bahá’í News
علي الفيسبوك  https://www.facebook.com/ABN.BahaiWorldNews /

ABN Bahá’í News
Bahá’í World News

Source : ABN Bahá'í News

For more details, followed ABN Bahá'í News Facebook Page

https://www.facebook.com/ABN.BahaiWorldNews/

اكتب ايميلك هنا Enter your email address:

Delivered by FeedBurner

To get a copy of this article or to contact the administration of the site .. Write to the editorial department on this email abnnews.net@outlook.com We are specialized in the field of journalism and media .. This site is one of the publications of an independent European media institution with dozens of versions of the media read and audio-visual .. We offer the news and the abstract truth, as a team working one aim to serve the human world, away from appearing and polishing. نحن متخصصون في المجال الصحفي والاعلامي .. وهذا الموقع هو أحد اصدارات مؤسسة اعلامية أوروبية مستقلة لها عشرات الاصدارات من وسائل الاعلام المقروءة والسمعية والبصرية .. ونقدم الخبر والحقيقة مجردة من الأهواء الشخصية كفريق عمل واحد هدفه خدمة العالم الانساني بعيدا عن الظهور والتلميع.