هيومن رايتس تطالب السلطات باليمن سرعة الافراج عن أتباع البهائية

هيومن رايتس ووتش
هيومن رايتس ووتش

ABN Bahá’í News  في بيان شديد اللهجة طالبت منظمة هيومن رايتس ووتش، اليوم، سلطات العاصمة اليمنية صنعاء بالإفراج الفوري ودون قيد أو شرط عن المنتمين للبهائية والمُعتُقلين تعسفا منذ فترة طويلة

وجاء على لسان سارة ليا ويتسن، مديرة قسم الشرق الأوسط في هيومن رايتس ووتش أن السلطات في صنعاء أظهرت قدرتها على تصحيح الأخطاء عندما أفرجت عن عشرات من البهائية الذين اعتُقلوا تعسفيا في أغسطس إلا أن انتهاكات الحقوق ستستمر طالما لا يزال الاخرين معتقلين ظلما”.
وقالت المنظمة في تقرير نشرته بموقعها الإلكتروني إن على سلطات الأمر الواقع في العاصمة اليمنية صنعاء الإفراج الفوري ودون قيد أو شرط عن البهائيين

وأكدت المنظمة إن من بين المعتقلين”كيوان قادري” البالغ من العمر (43 عاما) هو لا يزال معتقلا من بين حوالي 50 احتجزوا بعد اعتقالات واسعة في 10 أغسطس/آب 2016.

وقالت المنظمة لم تُوجه تهم لقادري ولم يمثل أمام قاض ولم يُسمح له بتوكيل محام. رفضت السلطات مرارا السماح له بلقاء عائلته، وسمحت له بمكالمة هاتفية واحدة فقط في سبتمبر/أيلول.

وأوضحت المنظمة إنها وثقت احتجاز تعسفي لعشرات الناس على يد سلطات صنعاء، وحثّت السلطات على إطلاق سراح المحتجزين تعسفيا والتحقيق في الانتهاكات المزعومة أثناء الاعتقال.

وطالبت المنظمة جماعة الحوثي المسلحة وحلفائها الالتزام بالمعايير الدولية لحقوق الإنسان التي تنطبق في اليمن، باعتبارهم سلطات الأمر الواقع في صنعاء وغيرها من المناطق التي يحكمون السيطرة عليها.

وأكدت أن “العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية” الذي صادق عليه اليمن عام 1987يضمن حق كل فرد في “حرية اعتناق أي دين أو معتقد يختاره، وحريته في إظهار دينه أو معتقده بالتعبد وإقامة الشعائر والممارسة والتعليم، بمفرده أو مع جماعة، وأمام الملأ أو على حدة”....المزيد

 

For more details, followed ABN Bahá’í News Facebook Page

https://www.facebook.com/ABN.BahaiWorldNews/

للحصول علي نسخة من هذا المقال او التواصل مع ادارة الموقع .. اكتبوا لادارة التحرير علي هذا الايميل abnnews.net@outlook.comنحن متخصصون في المجال الصحفي والاعلامي .. وهذا الموقع هو أحد اصدارات مؤسسة اعلامية أوروبية مستقلة لها عشرات الاصدارات من وسائل الاعلام المقروءة والسمعية والبصرية .. ونقدم الخبر والحقيقة مجردة من الأهواء الشخصية كفريق عمل واحد هدفه خدمة العالم الانساني بعيدا عن الظهور والتلميع.

Share This:

You may also like...

error: Content is protected !!