أدعية

ABN Bahá'í News :

  يا إلهي هذا عبدك وابن عبدك الّذي آمن بك وبآياتك وتوجّه إليك منقطعا عن سواك إنّك أنت أرحم الرّاحمين، أسئلك يا غفّار الذّنوب وستّار العيوب بأن تعمل به ما ينبغي لسمآء جودك وبحر إفضالك وتدخله في جوار رحمتك الكبری الّتي سبقت الأرض والسّمآء لا إله إلا أنت الغفور الكريم. – بهاءالله

 

  يا إله الأسماء أسئلك باسمك المهيمن على الأشياء وبنفحات وحيك وفوحات إلهامك وبإشراقات أنوار فجر عطائك بأن تغفر الّذين صعدوا إليك واللاّئي صعدن إلى أن وردن عليك إنّك أنت الّذي باسمك ماج بحر الغفران وهاج عرف الفضل بين الأمكان، لا إله إلاّ أنت الغفور العطوف. – بهاءالله

هو المعزّي المسلّي الغفور الرّحيم

سبحانك يا مالك الوجود والمهيمن علی الغيب والّشهود اسألك باللّسان الّذي منه جرت ينابيع الحكمة والبيان في الامكان وبالقلب الّذي جعلته مخزنا لعلمك واسرارك وكنزا لحكمتك وآياتك بان تـنزل علی من صعد اليك في كلّ حين رذاذ رحمتك وامطار عنايتك انّك انت الّذي شهد بكرمك كلّ ذي لسان وبفضلك كلّ ذي بيان تفعل ما تـشاء وتحكم ما تريد انّك انت العزيز الحميد ثم نسألك يا اله العالم بان تقدّر للّذين نسبتهم اليه ما يقرّبهم اليك في كلّ الاحوال انّك انت الغّني المتعال لا اله الا انت العزيز الفضال. – عبدالبهاء

هو الله

  الّلّهم يا رجائي وغاية منائي انّ ورقة خضلة نضرة ريّانة من رشحات سحاب رحمتك قد اصفرّت في ايكة الدّنيا وتمنّت ان تجعلها مخضرّة في عالم البقاء طرية لطيفة مدهامّة في الجنة العلياء ربّ انّها كانت آية حبّك بين الامآء وقبسة ملتهبة بحرارة محبّتك بين النّساء وما برحت تذكرك بصميم فؤادها في اللّيالي اللّيلاء تـتمّنی عتبة قدسك مجلّلة بالعفو والعطاء فرجعت اليك مطمئنة راضية مرضيّة آملة دخول جنتك الغّناء وخلود حديقة الغلباء ربّ اعف عن الخطأ واغفر لها بفضلك واجرها في جوار رحمتك الكبری انّك انت الكريم انّك انت الرّحمن الرّحيم. – عبدالبهاء

هو العفو الغفور

الّلهمّ يا غافر الذّنوب وكاشف الكروب ويا عفو ويا غفور انّي ابسط اليك أكفّ الدّعاء متضرّعا الی حضرة رحمانيّـتك ان تغفر لأمَتِك المتصاعدة الی مقعد صدق رحمتك ومغفرتك اي ربّ ظلّل عليها غمام الفضل والاحسان واغرقها في بحار العفو والغفران وادخلها في حظيرة القدس فردوس الجنان انّك انت العزيز الرّؤف الكريم الرّحمان. – عبدالبهاء

هو الله

الّلهمّ انّي أكبّ بوجهي علی التّرباء متضرّعا الی ملكوتك الاعلی ان تغفر لأمَتِك التّي سمعت النّداء ولبّت بقلب خافق بالولاء وآمنت بكلمتك العليا واطمئنّت بمواهبك الّتي لا تعدّ ولا تحصی وقضت نحبها في سبيلك مشتعلة بنار محبّتك الّتي تـتّقد وتـتلظّی متذكرة بذكرك بين الاماء مشتاقة الی مشهد الكبرياء الی ان رجعت اليك بفؤاد طافح بالتّوجه الی الافق الابهی وصدر منشرح بالوفاء ووجه مبيضّ بنور الهدی ربّ ارحمها يا جزيل العطآء واختصّها برحمتك في الدّار الأخری كما مننت بها عليها في الاولی وارزقها اللّقاء في الفردوس الاعلی انّك انت الكريم الرّحيم العظيم الغافر العفوّ الرّحمن. – عبدالبهاء

هو الله
اناجيك يا الهي وانت المناجي لكلّ راجي من ملكوت الاسرار وادعوك ان تغيث امَتَك التّي سرعت اليك منجذبة بحبك وهرعت الی عتبة رحمانيّـتك مشتعلة بنار محبّتك ربّ أكرم لها المثوی وارحمها في النّشئة الاخری وادركها برحمتك الّتي لا تـتـناهی ورنّحها بكأس مغفرتك في عالم البقاء انّك انت الرّحيم بالملتجئين والملتجئات انّك انت اللّطيف بالوافدين والوافدات علی عتبة قدسك يا ربّ الارضين والسّموات وانّك انت الكريم الودود الرّئوف الحنون التّواب الرّحيم. – عبدالبهاء
هو الله
  الهي الهي هذه امة من امائك انجذبت بنفحات قدسك واشتعلت بنار محبّتك واستجارت بجوار رحمتك اي ربّ اغرقها في بحرالغفران وادخلها في ظلّ شجرة العفو والاحسان وطهّرها عن وضرالعصيان انّك انت الكريم الرّحمن. – عبدالبهاء

هو الله

الهي الهي انّ امتك الرّحمانيّة المؤمنة الموقنة بكلمتك الفردانية المشتعلة بالنّار الموقدة في شجرتك الرّبانيّة قد رجعت اليك بنفس مطمئنّة راضية مرضيّة ربّ ادركها بعفوك وغفرانك والبسها حلل فضلك واحسانك ونوّر وجهها بالنّور السّاطع في الفردوس الاعلی وقرّر عينها بمشاهدة جمالك في ملكوتك الابهی واخلع عليها حلل التّقديس وزيّن هيكلها بانوار التّـنزيه واجعلها آية الغفران وراية العفو والاحسان انّك انت العزيز الرّحمن وانّك انت الرّحيم المنّان لا آله الا انت العفوّ الغفور المستعان. – عبدالبهاء

هو الابهی

الهي وغفّار ذنوبي انّي اتوسّل اليك واتضرّع بين يديك واتـشبّث بذيل غفرانك وابتهل الی ملكوت عفوك واحسانك ان تـشمل عبدك الذّي صعد اليك ووفد عليك بلحظات اعين رحمانيّـتك وتخوض به في بحار مغفرتك بسلطان فردانيّـتك وتجعله مكلّلا باكليل الصّفح بموهبة ربّانيتك ومنوّر الوجه بعفوك وغفرانك في رفيقك الاعلی يا ربّي الابهی اي ربّ هذا ضيفك عامله برحمتك الكبری وادخله في جوار الطافك يا راحم من في الارض والسّماء انّك انت الغّفور الرّحمن الرّحيم والبهاء عليه من حضرة قيوميّـتك يا ربّي الكريم وغافر الذّنب العظيم. – عبدالبهاء

هو الله
  اللّهم يا غافر الخطأ وعافي الذّنوب والآثام تغفر من تـشآء برحمتك الواسعة ورحمانيّـتك السّاطعة انّي اتضّرع اليك بكلّ خجل وحياء ممّا صدر منّي الخطأ معذلك اشفع عندك ان تعفو عن هؤلاء وتغفر لهم السّيئات وتجيرهم في جوار رحمتك الكبری ربّ ليس لهم الا انت ولا يغيثهم الا انت ولا ينقذهم الا انت ربّ ارحمهم بفضلك والطافك وانشلهم من وهدة الحرمان ونجّهم من هاوية الهجران وادخلهم جنّة الرّضوان وانلهم كأس العفو والاحسان انّك انت اللّطيف الرّحيم الرّحمن وانّك انت الغفور الودود والمستعان. – عبدالبهاء

هو الله

ربّ ورجائي انّي اتضرّع الی ملكوت رحمانيّـتك ان تغفر لعبدك المتصاعد اليك المتذلّل بباب احديّـتك المنكسر الی غرّة الوهيّتك ربّ ظلّل عليه غمام الغفران واغرقه في بحر العفو والاحسان وطهّره من وضر العصيان انّك انت الكريم الرّحيم الرّحمن ربّ انّه استعرج الی جوار رحمتك وطار الی ملكوت موهبتك فأكرم مثواه وانزله نزلا اعددته لخيرة خلقك واعزّة صفوتك انّك انت الرّؤف البّر العطوف الحنون العفو الودود والمنّان. – عبدالبهاء

هو الابهی اللّه ابهی
اللّهم انّ هذا طير طار الی رياض عفوك ومغفرتك وهذا نسيم قد رجع الی حديقة فضلك وموهبتك وهذا عبد قصد جوار رحمتك اي ربّ أكرم مثواه واجره في جوار شجرة طوبی وافتح عليه ابواب اللقاء وأنله الدرجة العليا واشمله ببدايع ألطافك العظمی وألبسه من حلل العطاء وانّك انت الكريم الرّحيم. – عبدالبهاء

اللّه ابهی

الهي الهي انّ هذا عبد ربيته في حضن عنايتك وحجر موهبتك حتّی نشأ في ظلّ الطافك وهديته الی معين عرفانك وسقيته من نمير الايقان بفضلك ومواهبك وزيّنت راسه بتاج القبول في ساحة الاحديّة بجودك ولطفك وانبتّ في جناحيه اباهر الحسنات وقوادم الباقيات الصّالحات حتّی طار الی ملكوتك ووفد علی رحبة جلالك وجبروتك اي ربّ ألبسه إكليل المغفرة وتاج العفو بفضلك واحسانك وأدخله في فردوس غفرانك وارزقه اللّقاء يا راحم الاحبّاء انّك انت الكريم الرّحيم ذو العطاء. – عبدالبهاء

Source : ABN Bahá'í News

For more details, followed ABN Bahá'í News Facebook Page

https://www.facebook.com/ABN.BahaiWorldNews/

اكتب ايميلك هنا Enter your email address:

Delivered by FeedBurner

To get a copy of this article or to contact the administration of the site .. Write to the editorial department on this email abnnews.net@outlook.com We are specialized in the field of journalism and media .. This site is one of the publications of an independent European media institution with dozens of versions of the media read and audio-visual .. We offer the news and the abstract truth, as a team working one aim to serve the human world, away from appearing and polishing. نحن متخصصون في المجال الصحفي والاعلامي .. وهذا الموقع هو أحد اصدارات مؤسسة اعلامية أوروبية مستقلة لها عشرات الاصدارات من وسائل الاعلام المقروءة والسمعية والبصرية .. ونقدم الخبر والحقيقة مجردة من الأهواء الشخصية كفريق عمل واحد هدفه خدمة العالم الانساني بعيدا عن الظهور والتلميع.

By ADMIN

error: Content is protected !!