جوس دوما

ABN Bahá'í News :

اطلق المبعوث الهولندي لحرية الدين والمعتقد، السفير جوس دوما، خطته للضغط على الحوثيين لإطلاق سراح السجناء البهائيين.

وطالب جوس دوما في بيان، المليشيا بالوفاء بتعهد قطعته في شهر مارس الماضي، بإطلاق سراح المعتقلين البهائيين الستة، مشيرا إلى تفشي خطر كورونا في السجون.
وتعتمد خطة دوما علي التحرك عالميا وممارسة الضغط على حكام اليمن لسرعة الافراج عن البهائيين
وكان فريق خبراء أممي مختص باليمن قد طالب بالإفراج عن المعتقلين والسجناء البهائيين وغيرهم خشية إصابتهم بكورونا

ودعا فريق الخبراء التابعين للأمم المتحدة، أطراف النزاع في اليمن إلى الإفراج عن المعتقلين والسجناء غير الخطرين خشية إصابتهم بفيروس كورونا.

وقال فريق الخبراء البارزين الدوليين والإقليميين بشأن اليمن، في بيان، إن على جميع أطراف النزاع الدائر في اليمن اتخاذ المزيد من التدابير لمحاربة تفشي وباء كورونا -كوفيد-19، ولاسيّما للعمل على إطلاق سراح المزيد من الأشخاص المحرومين من حرّياتهم.

وتابع الفريق: بالنظر إلى الاكتظاظ المروّع في مرافق الاحتجاز وندرة الخدمات الصحية الملائمة، يدعو فريق الخبراء إلى إطلاق السراح الفوري لجميع الأشخاص الأكثر عرضة لخطر الإصابة بالوباء. ويشمل هؤلاء جميع النساء الحوامل والأطفال والأشخاص ذوي الإعاقة وكبار السن والمرضى.

وأوصى فريق الخبراء أيضاً بالإفراج عن الجناة المنخفضي الخطورة، والمحتجزين رهن الحبس الاحتياطي، والذين يقتربون من نهاية مدة عقوبتهم، وكذلك الآخرين الذين يمكن إعادة إدماجهم بأمان في المجتمع.

وأشار البيان إلى تقرير نهاية عام 2019 حيث قال كمال الجندوبي، رئيس فريق الخبراء: ” يجب إطلاق سراح جميع الأشخاص المحتجزين بما يتعارض مع القانون الدولي لحقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني فوراً، بما في ذلك المنتمين إلى الديانة البهائية وأولئك الذين صدر بحقهم أمر بإطلاق السراح من قبل السلطات القضائية، كالصحفيين على سبيل المثال”. ورحّب أيضاً بالتزامات السلطات بعمليات إطلاق سراح إضافية.

ودعا فريق الخبراء جميع الأطراف إلى اتخاذ تدابير مناسبة بما يتماشى مع المعايير الدولية، للحد من خطر تعرّض أولئك الذين لا يزالون قيد الاحتجاز لوباء كورونا.

وشدد الفريق على اعتماد جميع أطراف النزاع لتدابير، مع الاعتراف بالتأثير الكارثي المحتمل على الأشخاص المحتجزين والمجتمع الأوسع بحال انتشر الفيروس في اليمن، نظرًا للمحدودية الهائلة التي يرزح تحتها النظام الصحي اليمني.

ويحث فريق الخبراء أيضاً جميع الجهات الفاعلة، بما في ذلك الأطراف الثالثة، على تكثيف المعونة والمساعدة الإنسانية. إذ يضيف الجندوبي قائلاً “على المجتمع الدولي أن يضاعف جهوده، في مواجهة الأزمة الإنسانية الأكبر في العالم، لضمان الأموال الضرورية لمعالجة محنة الشعب اليمني التي ستتفاقم متأثرةً بوباء كورونا”….

Source : ABN Bahá'í News

For more details, followed ABN Bahá'í News Facebook Page

https://www.facebook.com/ABN.BahaiWorldNews/

اكتب ايميلك هنا Enter your email address:

Delivered by FeedBurner

To get a copy of this article or to contact the administration of the site .. Write to the editorial department on this email abnnews.net@outlook.com We are specialized in the field of journalism and media .. This site is one of the publications of an independent European media institution with dozens of versions of the media read and audio-visual .. We offer the news and the abstract truth, as a team working one aim to serve the human world, away from appearing and polishing. نحن متخصصون في المجال الصحفي والاعلامي .. وهذا الموقع هو أحد اصدارات مؤسسة اعلامية أوروبية مستقلة لها عشرات الاصدارات من وسائل الاعلام المقروءة والسمعية والبصرية .. ونقدم الخبر والحقيقة مجردة من الأهواء الشخصية كفريق عمل واحد هدفه خدمة العالم الانساني بعيدا عن الظهور والتلميع.

By ADMIN

Don`t copy text!